نداء إلي رئيس جامعة أسوان.. إنقذوا ابن شقيقتي! - مصر النهاردة

فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

عزيزي الزائر أهلا وسهلا بك في موقع مصر النهاردة نقدم لكم اليوم نداء إلي رئيس جامعة أسوان.. إنقذوا ابن شقيقتي! - مصر النهاردة

من بين رسائل القراء الأعزاء نتوقف عند هذه الرسالة العاجلة لأثرها علي مستقبل شاب يخطو خطواته الأولي في مستقبله وصلت من خاله الذي يقول:


الله وحده يعلم كيف عانت شقيقتي وأسرتها كلها حتي تخرج ابنها بتفوق.. نقول تخرج بتفوق هكذا، لكن تم ذلك عبر سهر وتعب وعرق ودموع وأعصاب وجهد وكلفة باهظة جدا.. كان الأمل أن نري ابننا الغالي -وهو ابني فعلا فالخال والد كما يقولون- طبيبا.. والتحق بالفعل بعد عناء بكلية طب أسوان!

-إعلانات-


مرت الأيام ولأسباب كثيرة قد يطول شرحها وهي أصلا لا تحب تذكرها  انتهت برسوب مشروع الطبيب الذي انتظرناه وانتهي الأمر إلي عدم تمكنه من استكمال دراسة الطب!

 

 تبخر الحلم أمام أعيننا وانهارت شقيقتي ولا نملك.. ولم نملك.. إلا التسليم بقضاء الله.. الآن.. مر عام وها هو الثاني ينقضي ونحن نطلب قرار فصله من كلية الطب لنتمكن من التقديم إلي كلية أخري تلي الطب في الترتيب.. ولا نتمكن من ذلك إلا بعد إثبات انتهاء صلته بالكلية.. وتقدمنا مرات عديدة للحصول علي آخر ورقة تربطنا بالطب ولم نحصل عليها ولا نعرف لماذا!


أناشد الأستاذ الدكتور رئيس جامعة أسوان التدخل ومنحنا الخطاب المذكور قبل أن يمر الوقت القانوني، وتتحجج باقي الكليات وبالتالي يضيع مستقبل شاب طيب شاء حظه العثر أن يتعثر لكن ينبغي ألا يضيع مستقبله للأبد!

 


انتهت الرسالة ومنها نقول: نعرف الدكتور أيمن محمود عثمان رئيس جامعة أسوان جيدا.. رجل فاضل وخلوق ومهذب.. ومن أسرة كريمة تقدر قيمة العلم والتعليم، وتقدر عثرات الناس وظروفهم.. وإليه نرفع هذه الاستغاثة الإنسانية ربما يكون تدخله العاجل سببا في إدخال الطمأنينة لعائلة بكاملها!


ملحوظة: بيانات الطالب كاملة لدينا!

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق