50 مليون جنيه لتطوير البنية التحتية وإقامة مشروعات ترفيهية بأبورديس - مصر النهاردة

القاهرة 24 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

عزيزي الزائر أهلا وسهلا بك في موقع مصر النهاردة نقدم لكم اليوم 50 مليون جنيه لتطوير البنية التحتية وإقامة مشروعات ترفيهية بأبورديس - مصر النهاردة

خلال جولتة التفقدية لمدينة أبو رديس صباح اليوم، اطلق  اللواء دكتور خالد فوده، محافظ جنوب سيناء، شعار أن عام 2024 -  2025 هو عام مدينة أبورديس، وان المدينة ستجد كافة أنواع الدعم من المحافظة  بهدف احداث طفرة حضارية بالمدينة على غرار ماحدث سابقا اثناء تطوير مدن دهب وطور سيناء، 
وضخ أكثر من 50  مليون جنيه  لتطوير البنية التحتية و إقامة مشروعات ترفيهية بها،
وأوضح المحافظ، أنه جاري تنفيذ أول مشروع للحماية من أخطار السيول في مصر لعاصفة ممطرة تتجاوز  ال 200 عام، بتكلفة تتخطى 132  مليون جنيه، بهدف حماية البنية التحتية والمنشآت والأرواح من مخاطر السيول التدميرية التي كانت تحدث سابقًا،
وأكد أن مشروع حماية المدينة من السيول يتضمن 3 مراحل، المرحلة الأولى عبارة عن قناة بطول 6 كيلو متر ومعبر ايرلندي يبدأ من الطريق الدولي حتى البحر، بتكلفة 76  مليون جنيه، وجرى الانتهاء منها بنسبة 100% ، وأثرت هذه المرحلة ايجابيا على حماية المدينة من السيول، وجاري التنفيذ في المرحلة الثانية، والإعداد للبدء في المرحلة الثالثة.

جاء ذلك خلال متابعة المحافظ للموقف التنفيذي لخطة تجميل وتطوير بعض الطرق وأعمال الحماية من مخاطر السيول بالمدينة، ومتابعة سير الاعمال بمشروعات جهاز تعمير سيناء _ منطقة تعمير جنوب سيناء و منها تأهيل و رصف ورفع كفاءة طريق الكورنيش بمدينة ابو رديس
بحضور اللواء أحمد الاسكندراني، سكرتير عام المحافظة، واللواء محمد شعير، السكرتير المساعد، والعميد سامح متولي، رئيس المدينة، وعميد مهندس شريف محمد عبد المنعم رئيس منطقة تعمير جنوب سيناء ولفيف من القيادات التنفيذية.
وأشار المحافظ  إلى أنه جرى إنشاء مجرى سيل لدفع مياه السيول إلى البحر عن طريق كوبري يتضمن 8 فتحات لمرور مياه السيل بهم  حتى تصب في البحر، ويوجد بالمنطقة شاطئ عام جاري دراسة مقترح لإقامة منطقة ترفيهية به لتكون متنفسًا ترفيهيًا للمواطنين،
وقدم المحافظ الشكر لوزير الموارد المائية، لدعم المحافظة بنحو 300 ألف يورو لإنشاء 50 بحيرة جبلية بمنطقة وادي مكتب بقرية فيران، إضافة إلى حرصه على استكمال منظومة حماية المدينة من أخطار السيول، تنفيذا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية ،
وتفقد المحافظ أعمال الإنشاء بالمرحلة الثانية لحماية المدينة من أخطار السيول الجاري تنفيذها بالمدينة، واستمع إلى شرح وافي عن المشروع،
وقال الدكتور أحمد الكومي، وكيل مديرية الموارد المائية بجنوب سيناء، إن المرحلة الثانية لحماية المدينة تتضمن إنشاء حاجز توجية بطول  يصل إلى ما يقرب من 3 كيلو، لربط البربخ بالمفيض بمجرى  السيل مما يدفع المياه  الزائدة نحو اتجاه البحر في حالة ملئ البحيرات،
وأوضح أنه جاري أيضا إنشاء بحيرة بسعة تخزينية 13 مليون كتر مكعب من المياه، وحاجز توجيه، مؤكدا أن إجمالي تكلفة المرحلة الثانية تتضمن 132 مليون جنيه، وعلى الرغم من أن نسبة التنفيذ بها لم تتخطى ال 50% إلا أن البحيرة نجحت في تخزين 3  مليون متر مكعب من المياه خلال أمطار شهر مارس الماضي، وهذا يؤكد نجاح مشروعات الحماية الجاري تنفيذها،
وأشار إلى أنه جاري اعداد مخطط بتنفيذ المرحلة الثالثة والتي من المقرر ان تتضمن إنشاء 4  سدود  متفرقة بداية من منطقة أم بجمة مرورا بوادي بعبع حتى المدينة، بتكلفة 600 مليون جنيه لتكتمل منظومة حماية المدينة بالكامل،
كما أوضح المحافظ، أن مدينة أبورديس في مراحلها الأخيرة لتكون مؤمنة تماما من مخاطر السيول، ضمن مشروعات حماية المحافظة بوجه عام من مخاطر السيول تنفيذا لتوجيهات رئيس الجمهورية .

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق